أعلان الهيدر

الأحد، 5 فبراير 2017

الرئيسية انحت أفكارك تملك قرارك

انحت أفكارك تملك قرارك


انحت أفكارك تملك قرارك
 
انحت أفكارك تملك قرارك
انحت أفكارك تملك قرارك
نتيجة بحث الصور عن انحت أفكارك تملك قرارك

انحت أفكارك تملك قرارك
= ============ =
تموج بحار الحيرة بداخل كل منا بملايين الأفكار تشتت قلوبنا، أفكار حزن، رضا، شك، خوف، ندم، أفكار ندمنها، وأخرى نهرب منها، وأخرى ندمنها رغم هروبنا منها ربما اعتاد القلب على قسوتها.
لا تترك نفسك لعشوائية الأفكار لتأخذك بعيداً عن هدفك، بل ترقب ذلك النور المتوهج من جمال أقرب أحلامك إلى قلبك، المس بصدق خيوطه الرقيقة، خلصه من شوائب الأفكار الخبيثة، فكم من الأفكار التي ترد للقلب لا نعلم منشأها لكنها تجد في الوعي مسكنها لتأخذ مكاناً مميزاً من الاهتمام، وما هي إلا أيام أو ساعات أو دقائق لنكتشف بعدها أنها لم تكن لتستحق، وأن هدفاً هاماً تأجل تحقيقه بسبب الانشغال بها.

حينها عليك أن تقف حارساً على بوابة وعيك، فهو ثروتك الحقيقية، لا تسلمه لكل فكرة تطرق بابك، ولكن أحسن اختيار فكرتك، دافع عنها، حاورها، اسألها عما ينقصها، شكلها بشكلك، انحتها بتجربتك، وأعمالك وآلامك ونجاحاتك.

وبعد حين انظر لجمال نمو فكرتك وهي تنمو بداخلك، لا تدري أهي التي ترعاك أم أنك الذي ترعاها، أسمعها صوتك لتطمئن أنك لازلت مصدقاً لها، أنك لا تبخل بالعمر والجهد في سبيل تحقيقها، حتى وإن تعثرت قدماك، فلا تمل من دعاء ربك حتى يعينك، لا تتردد في قرارك بالاستمرار، ففكرتك مشروعك وظيفتك قيمتك، تمسك بها كمتسلق الجبال ينحت في الصخر حتى تثبت قدماه ويملك الأمر.


وفي لحظة أو أقل، في موعد أقرب مما تتصور، يوفقك ربك لتحقيق فكرتك أمامك يرتسم ويتصور، تماماً كما تخيلته في البداية بل أجمل، تتذكر حينها ما كنت تتحمل، تجد كل آلامك قد ذهبت ولم يبق إلا شكر ربك العزيز الأكرم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

.
https://mawsou3at.book/.com. يتم التشغيل بواسطة Blogger.