أعلان الهيدر

vendredi 27 janvier 2017

الرئيسية هكذا تحافظين على علاقتكِ بزوجك المسافر!

هكذا تحافظين على علاقتكِ بزوجك المسافر!

هكذا تحافظين على علاقتكِ بزوجك المسافر!
 
هكذا تحافظين على علاقتكِ بزوجك المسافر!
هكذا تحافظين على علاقتكِ بزوجك المسافر!
تتأزم العلاقة بين الزوجين إذا فصلت بينهما المسافات بسبب سفر الزوج وابتعاده عن المنزل، فالأمر يختلف كثيراً إذا ما كان الزوج متواجد يوميا داخل البيت، أما غيابه خاصة إذا كان غياب طويل المدى فحتما سوف يؤثر على زوجته وأولاده، وعلى العلاقة الخاصة بينه وبين زوجته أيضا. والحقيقة أن الكثير من الزيجات تنهار بعد فترة تحت وطأة البعد وفتور العلاقة تدريجيا وانقطاع التواصل، والأمر بالنقيض لدى بعض الزوجات التي تفضل غربة الزوج مقابل أن تعيش حياة مادية جيدة، الأمر الذي ينعكس على الزوج الذي لا يرى أي اهتمام أو مشاعر من زوجته التي لا يهمها شيئا سوى المادة فحسب، ولكن لا تزال هناك وسائل يمكنها أن تجعل مثل هذه العلاقات ناجحة وطويلة الأمد.
وإليكِ بعض النصائح في حال كان زوجك في سفر متواصل:
لا تفقدي الثقة المتبادلة بينكما
أول وأهم شيء يجب أن يتوفر في علاقات لا يعيش طرفيها معا في نفس المكان هو الثقة المتبادلة، يجب أن تثقي في شريك حياتك وبأنه لن يفعل أبدا ما يسيء لعلاقتكما حتى وإن كانت هناك أميال تفصل بينكما، ويجب أن يكون هذا أيضا شعور الطرف الآخر. أما إذا فقدت الثقة بينكما، فتأكدي أن العلاقة ستفشل حتى وإن كنتما تعيشان تحت سقف واحد.
إستفيدي من تطور التكنولوجيا لتقريب المسافات بينكما
بما أنك لا تعيش مع نصفك الآخر في نفس المدينة أو البلد، فقد يكون حدوث لقاء شخصي بينكما أمراً صعباً، لكن التكنولوجيا سهلت الأمر كثيرا في أيامنا هذه. يكفي أن تتفقا على الأوقات المناسبة لكما معا، وعن طريق أي من برامج المحادثة الإلكترونية أو الشبكات الاجتماعية على الإنترنت يمكنكما اللقاء وتبادل الحديث الودي الذي يذيب برودة البعد المكاني، وإذا توفر لكل منكما كاميرا انترنت وميكروفون سيصبح الأمر كما لو كنتما تجلسان معا بالفعل حيث يرى كل منكما الآخر ويسمعه في نفس اللحظة. ويمكنكما كذلك اللعب سويا وقضاء وقت ممتع من المرح، فلا شك أن هذه الوسيلة رائعة للتواصل والحفاظ على قوة العلاقة رغم البعد.
كذلك، هاتفي زوجك دائما فمن المهم جدا الاتصال ببعضكما البعض، وتمضية ساعات كثيرة عبر الهاتف، وإلا فقدتما التواصل.
استخدمي أساليب تواصل أخرى غير الهاتف
إذا كنتما غير قادرين على التواصل عبر الهاتف، يمكنكما التواصل عبر البريد الإلكتروني أو الرسائل النصية القصيرة، فمن الضروري تخصيص بعض الوقت يوميا للتواصل مع بعضكما البعض. وبالطبع أن الواجبات التي تفرضها عليكما الحياة اليومية قد تبعدكما عن بعضكما البعض، ولكن لا تقعا في هذا الفخ، بل استعملا طرق تواصل أخرى، لكي تبقيا على القربة في ما بينكما.
حافظي على الشرارة الحب بينكما
على الرغم من أنكما لن تريا بعضكما يومياً، فإنه من المهم المحافظة على الشرارة بينكما. يمكن إهداء بعضكما البعض عبر البريد أو كتابة شعر وإرسال الزهور خلال ساعات العمل. وبهذه الطريقة ستتأكدان من أنكما تفكران ببعضكما البعض، على الرغم من أنكما بعيدان عن بعضكما البعض.
تبادل الزيارات من وقت لآخر أساسي

حاولا تبادل الزيارات بشكل منتظم قدر الإمكان لأن اللقاء وجها لوجه وقضاء بعض الوقت معا سينعش مشاعركما ويجدد تواصلكما. وحتى إن كانت تفصل بينكما محيطات، احرصا على أن يزور أحدكما الآخر في البلد الذي يعيش به مرة كل حين وفقا لظروفكما المالية وارتباطاتكما في العمل، أما انقطاع الزيارات تماما فقد يقضي على حبكما ويدمر العلاقة بينكما.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

.
https://mawsou3at.book/.com. Fourni par Blogger.