أعلان الهيدر

الخميس، 14 يناير 2016

الرئيسية شاهد فقير دق باب يسال عن طعام فتعرض للضرب .. فانتقم الله له .. سبحانك يارب

شاهد فقير دق باب يسال عن طعام فتعرض للضرب .. فانتقم الله له .. سبحانك يارب

شاهد فقير دق باب يسال عن طعام فتعرض للضرب .. فانتقم الله له .. سبحانك يارب
 
شاهد فقير دق باب يسال عن طعام فتعرض للضرب .. فانتقم الله له .. سبحانك يارب



حاانت سااعة زفااف فتااة إاحتشمت وعفت فتم االزفاف من بعد ااذن الله ودخل العروساان إلى منزلهماا وقدمت االزوجة االعشاء لزوجهاا وااجتمعا على االمائدة وفجأاة سمع االإثنان صوت دق الباب !! اانزعج الزوج وقاال غاضباا من هذا االذي يأاتي في هذه السااعة؟ فقامت االزوجة لتفتح االباب وقفت خلف االباب وسأالت من باالباب ؟ فأجاابها االصوت من خلف البااب ساائل يريد بعض االطعام فعاادت إالى زوجهاا فقالت له...

سائل يريد بعض الطعام فغضب الزوج وقال: أهذا الذي يزعج راحتنا ونحن في ليلة زفافنا الأولى؟ فخرج إلى الرجل فضربه ضربا مبرحا ثم طرده شر طردة فخرج الرجل وهو لا يزال على جوعه والجروح تملأ روحه وجسده وكرامت
 
عاد الزوج إلى عروسه وهو متضايق من ذاك الذي قطع عليه متعة الجلوس مع زوجته وفجاة أصابه شيء يشبه المسّ وضاقت عليه الدنيا بما رحبت فخرج من منزله وهو يصرخ وترك زوجته التي أصابها الرعب من منظر زوجها الذي فارقها في ليلة زفافها

صبرت الزوجة وبقيت على حالها لمدة 15 سنة وبعد 15 سنة من تلك الحادثة تقدم شاب اخر لخطبة تلك المرأة فوافقت عليه وتم الزواج وفي ليلة الزفاف الأولى اجتمع الزوجان على مائدة العشاء وفجأة سمع الإثنان صوت الباب يقرع

فقال الزوج لزوجته اذهبي فافتحي الباب فقامت الزوجة ووقفت خلف الباب



ثم سألت من بالباب؟ فجاءها الصوت من خلف الباب

سائل يريد بعض الطعام فرجعت إلى زوجها فسألها من بالباب ؟

فقالت له سائل يطلب بعض الطعام

رفع الزوج المائدة بيديه وقال لزوجته : خذي له كل الطعام ودعيه يأكل

إلى أن يشبع وما بقي من طعام فسنأكله نحن

ذهبت الزوجة وقدمت الطعام للرجل ثم عادت إلى زوجها وهي تبكي

سألها ماذا بك؟ لم تبكين؟

أجابته والدموع تفيض من عينيها

قالت : هذا الرجل الذي يجلس على بابك ويأكل من طعامك كان زوجا لي قبل 15 عاما وفي ليلة زفافي منه طرق سائل بابنا فخرج زوجي وضرب الرجل ضربا موجعا ثم طرده ثم عاد إلي متجهما ضائق الصدر ثم أظنه جن أو أصابه مس من الجن والشياطين فخرج هائما لا يدري أين يذهب ولم أره بعدها إلا اليوم وهو يسأل الناس !



انفجر زوجها باكيا فقالت له ما يبكيك؟



فقال لها أتعرفين من هو ذاك الرجل الذي ضربه زوجك؟



فقالت

من ؟



فقال لها



إنه أنا

لا تبخل على فقيرر فى ااى ووقت فربماا ستكون مكاانة


واما السائل فلا تنهر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

.
https://mawsou3at.book/.com. يتم التشغيل بواسطة Blogger.